الابتكار و الجودة و حجم كبير للعمل
  • Print
  • Sitemap
  • Kazakh Spanish German
+7 (495) 777-77-34
إخفاء القائمة

News

Select month and year to filter: البحث داخل الموقع
27 September 2018 المشروع 1000 للشركة العلمية المنتجة "غراسي" – توريد محطة النيتروجين الغشائية لشركة "غازبروم" مساهمة عامة!

أنجزت الشركة العلمية المنتجة "غراسيس" مشروعها 1000 – وهو تصميم وتوريد محطة النيتروجين لشركة "غازبروم" مساهمة عامة.

تستطيع محطة النيتروجين الغشائية انتاج 1000 م3/سـاعة من غاز النيتروجين ذو نسبة النقاوة 95–98 ٪ والضغط في مخرج المحطة من 8 إلى 10 وحدات ضغط جوي. يستخدم غاز النيتروجين المنتج لتهوية أنابيب ومواصلات محطة الضغط عند إجراء أعمال الصيانة والإصلاح. تم تزويد المحطة بالتكنولوجية الأساسية والأجزاء المكونة لنظام الأتمتة وأدوات القياس والاختبار وطنية الصنع التي تستجيب ومتطلبات شركة "غازبروم". تعمل محطة جديدة على شاطي بحر البلطيق في منطقة كينغيسيبسكي رايون.

تقوم الشركة العلمية المنتجة "غراسيس" بتصميم وتصنيع محطات النيتروجين الغشائية من 2002 م وتعتبر أولي الشركات الروسية التي طبّقت التكنولوجيا الغشائية لفصل الغازات في الأسواق الروسية. وفي 2003 م بدأت تعمل محطة النتروجين الأولي في شركة إيفكو- سلوبودا وفي 2004 م في شركة أركتي غاز. سبقت هذه المشاريع أعمال كبيرة ونشيطة في مجال التكنولوجيا الغشائية لفصل الهواء، حيث ركّز خبراء الشركة على شرح مبدأ عملها ومزاياها للزبائن واختلافها عن تكنولوجيا التبريد والامتزاز التي كانت تستخدم أساسا في ذلك الوقت. أصبحت التكنولوجيا الغشائية لإنتاج النيتروجين في نهاية الأمر معيارا اساسيا في هذه الصناعة، كما أصبحت الشركة شركة رائدة في سوق الفصل الغشائي للغازات. قد ورّدت الشركة حتى يومنا هذا ما لا يقل عن 500 منصة ومحطة نيتروجين احتلت الأسواق الروسية كلها بفضل كفاءتها وموثوقيتها وجودتها العالية.

وفّرت الخبرات المكتسبة فرصة جيدة للشركة لتوسيع صلاحياتها واختصاصاتها لتكون شركة رائدة في مجال تصميم وتصنيع التجهيزات لفصل الغازات وزيادة ضغطها ليس فحسب بل شركة ناجحة تعمل في مجال مشاريع الهندسة والمشتريات وإدارة الإنشاء في جميع صناعات الاقتصاد: مثل صناعة النفط والغاز والكيمياء والبتروكيمياء والهندسة الميكانيكية وصناعة الفحم وصناعة التعدين وغيرها.

يمكن التعرف على الأرقام الدالة على كيفية تطور الشركة العلمية المنتجة "غراسيس" وما أنجزته خلال سنوات عملها بالرابط التالي وهو.


Pages:1234
لا يعتبر عرضا عاما